تداول بمسؤولية. العقود مقابل الفروقات هي أدوات مالية معقدة تنطوي على مخاطر مرتفعة وقد تؤدي الى خسارة الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية. يجب أن تتأكد مما إذا كنت تعرف كيفية عمل العقود مقابل الفروقات وما إذا كنت تستطيع تحمل المخاطر المترتبة عليها ةالتي قد تتسبب بخسارة رأس مالك.

تداول بمسؤولية. العقود مقابل الفروقات هي أدوات مالية معقدة تنطوي على مخاطر مرتفعة وقد تؤدي الى خسارة الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية. يجب أن تتأكد مما إذا كنت تعرف كيفية عمل العقود مقابل الفروقات وما إذا كنت تستطيع تحمل المخاطر المترتبة عليها ةالتي قد تتسبب بخسارة رأس مالك.

2 August

مؤشر الدولار الأمريكي (USDX)

تحرك مؤشر الدولار الأمريكي بشكل متقلب بعد أن أظهرت البيانات تباطؤ نشاط الصناعات التحويلية الأمريكية أقل من المتوقع في يوليو. في الأسبوع الماضي، رفع بنك الاحتياطي الفيدرالي سعر الفائدة القياسي بمقدار ثلاثة أرباع نقطة مئوية. وجاءت هذه الخطوة على رأس رفع 75 نقطة أساس الشهر الماضي وتحركات أصغر في مايو ومارس، في محاولة من البنك المركزي الأمريكي لتهدئة التضخم.

من الناحية الفنية، يواصل مؤشر الدولار الأمريكي الاتجاه الهبوطي الثانوي بعد اختراق القناة الصاعدة عند 106.20. على الرسم البياني لكل ساعة، لا يزال المؤشر سلبياً على الرغم من الدعم عند 105.40 و104.60. في غضون ذلك، يظهر الرسم البياني اليومي احتمالية عالية للاستمرار نحو الدعم القوي عند 103.55، والذي سيطرح سيناريوهين.

في السيناريو الأول، إذا ارتد المؤشر من 103.55 فمن المرجح أن يستمر في الاتجاه الرئيسي صعودا. أما في السيناريو الآخر، إذا اخترق المؤشر القاع السابق عند 103.55، فسيكون ذلك تأكيداً على تغيير الاتجاه.

تظهر المؤشرات الفنية إشارات متضاربة حيث يظهر مؤشر القوة النسبية تقلبات بين 104.60 و105.40 بينما يظهر MACD استمراراً في الاتجاه الهبوطي.

نقطة المحور: 105.40

مستوى الدعممستوى المقاومة
105.20105.55
104.90105.90
104.60106.20

الين الياباني (USDJPY)

وصل الين الياباني إلى أقوى مستوى منذ منتصف يونيو مقابل الدولار يوم الاثنين حيث كان المستثمرون يزنون احتمالية عدم رفع الاحتياطي الفيدرالي لأسعار الفائدة بشكل كبير مما كان متوقعاً. في الأسبوع الماضي أيضاً، انهار الدولار مقابل الين، وانخفضت أيضاً عوائد السندات لأجل عامين في سوق الخزانة الأمريكية، بعد أن أظهرت البيانات انكماش الاقتصاد الأمريكي للربع الثاني على التوالي.

التحليل الفني:

يظهر الرسم البياني للساعة استمراراً في الاتجاه الهبوطي حيث يلتزم الزوج بقناة الانحدار الموضحة في الرسم البياني أعلاه. بالإضافة إلى ذلك، يشير ارتداد فيبوناتشي إلى الدعم فوق 130. في الوقت نفسه، يؤكد الرسم البياني اليومي على الاستمرارية الحادة ويشير إلى هدف عند مستوى الدعم السابق 126.60. تؤكد المؤشرات الفنية فرضية الاستمرارية، وتبقى المتوسطات المتحركة متباينة.

نقطة المحور: 130.90

مستوى الدعممستوى المقاومة
133.55131.50
129.85132.10
126.60132.60

الدولار الأسترالي (AUDUSD)

رفع بنك الاحتياطي الأسترالي سعر الفائدة النقدي بمقدار 50 نقطة أساس إلى 1.85٪ يوم الثلاثاء وأشار إلى المزيد من الزيادات في المستقبل. ومع ذلك، يتوقع المشاركون في السوق أن يواصل بنك الاحتياطي الأسترالي التشديد الشديد الذي تبنته العديد من البنوك المركزية لمكافحة التضخم، مما قد يؤدي إلى حدوث تباطؤ اقتصادي عالمي.

التحليل الفني:

يظل الزوج الاسترالي سلبياً حيث تنخفض الإشارات بشكل أكبر على الرسم البياني اليومي والرسم البياني لكل ساعة. مع ذلك، يظهر ارتداد فيبوناتشي الدعم عند 0.69260 وتؤكد حركة السعر أيضاً نطاق الدعم فوق 0.69100. يرى محللو السوق أن المستوى 0.6900 هو المستوى الحرج الذي سيؤدي كسره على الأرجح إلى الانخفاض نحو 0.68750.

نقطة المحور: 0.69100

مستوى الدعممستوى المقاومة
0.689900.69730
0.688000.69960
0.687000.70200

الذهب (XAUUAD)

ارتفعت أسعار الذهب يوم الثلاثاء حيث أدت علامات ضعف الاقتصاد العالمي إلى زيادة الطلب على الملاذ الآمن. علاوة على ذلك، أدت بيانات الناتج المحلي الإجمالي الأمريكية الضعيفة إلى شراء الذهب كملاذ آمن الأسبوع الماضي.

ارتفعت أسعار الذهب الفورية بنسبة 0.4٪ تقريباً لتصل إلى 1778.59 دولاراً للأوقية – وهو أعلى مستوى لها منذ شهر تقريباً. تم تداول عقود الذهب الآجلة المنتهية في ديسمبر بنسبة تزيد عن 0.4٪ واقتربت من الاختراق فوق 1800 دولار.

التحليل الفني:

لا تزال أسعار الذهب إيجابية فيما يبدو أنه اتجاه صعودي ثانوي نحو النطاق الرئيسي عند 1800 و1825. على الرسم البياني لكل ساعة، يواجه الرسم البياني مقاومة عند 1،779 وهو ما تؤكده قراءات متتابعات فيبوناتشي.

نقطة المحور: 1,774

مستوى الدعممستوى المقاومة
1,7641,779
1,7531,800
1,7451,810

الخام الأمريكي (USOUSD)

تراجعت أسعار النفط مرة أخرى اليوم الثلاثاء حيث أظهر المستثمرون اهتماماً بتوقعات قاتمة للطلب على الوقود مع بيانات تشير إلى تراجع التصنيع العالمي في الوقت الذي يجتمع فيه كبار منتجي النفط الخام هذا الأسبوع لتحديد ما إذا كانوا سيزيدون العرض أم لا.

وتراجعت العقود الآجلة لخام برنت 0.8٪ إلى 99.26 دولاراً للبرميل، في حين تراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط بنسبة 0.7٪ إلى 93.22 دولاراً للبرميل. وجاء التراجع بعد أن تراجعت العقود الآجلة لخام برنت يوم الاثنين إلى أدنى مستوى لها في الجلسة عند 99.09 دولاراً للبرميل، وهو أدنى مستوى لها منذ 15 يوليو تموز. وهبط سعر الخام الأمريكي القياسي إلى 92.42 دولاراً للبرميل، وهو أضعف مستوى منذ 14 يوليو.

تصاعدت المخاوف من الركود الاقتصادي يوم الاثنين حيث أظهرت دراسات استقصائية من الولايات المتحدة وأوروبا وآسيا أن المصانع عانت من أجل الزخم في يوليو تموز. أدى ضعف الطلب العالمي وقيود الصين الصارمة على فيروس كورونا إلى تباطؤ الإنتاج. وتأتي انخفاض الأسعار أيضاً في الوقت الذي ينتظر فيه المشاركون في السوق نتيجة اجتماع أوبك + لاتخاذ قرار بشأن إنتاج سبتمبر.

التحليل الفني:

يُظهر مخطط خام غرب تكساس الوسيط احتمالية عالية لاستمرار الاتجاه الهبوطي ولكن يتم التداول عند مستوى دعم مهم بالقرب من 92 دولاراً للبرميل. في الوقت نفسه، يظهر الرسم البياني للساعة تذبذباً داخل النطاق بين 92 دولاراً و93.50 دولاراً للبرميل ما لم تخترق الأسعار فوق 93.90 دولاراً.

نقطة المحور: 92.40

مستوى الدعممستوى المقاومة
92.0093.50
91.2095.30
89.8096.30