تداول بمسؤولية. العقود مقابل الفروقات هي أدوات مالية معقدة تنطوي على مخاطر مرتفعة وقد تؤدي الى خسارة الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية. يجب أن تتأكد مما إذا كنت تعرف كيفية عمل العقود مقابل الفروقات وما إذا كنت تستطيع تحمل المخاطر المترتبة عليها ةالتي قد تتسبب بخسارة رأس مالك.

تداول بمسؤولية. العقود مقابل الفروقات هي أدوات مالية معقدة تنطوي على مخاطر مرتفعة وقد تؤدي الى خسارة الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية. يجب أن تتأكد مما إذا كنت تعرف كيفية عمل العقود مقابل الفروقات وما إذا كنت تستطيع تحمل المخاطر المترتبة عليها ةالتي قد تتسبب بخسارة رأس مالك.

11 October

ارتفع الدولار على نطاق واسع في التداولات المبكرة في أوروبا يوم الثلاثاء حيث ضعف الجنيه وسط مؤشرات جديدة على وجود مشاكل في سوق السندات الحكومية في المملكة المتحدة. قال بنك إنجلترا إنه سيوسع مشترياته من السندات لتشمل السندات المرتبطة بالمؤشر.

في غضون ذلك، انخفض معدل البطالة في بريطانيا إلى أدنى مستوياته منذ عام 1974 عند 3.5٪ في الأشهر الثلاثة حتى أغسطس، لكن الانخفاض كان مدفوعاً بقفزة قياسية في عدد الأشخاص الذين يغادرون سوق العمل، مما زاد من مشاكل بنك إنجلترا.

مؤشر الدولار (USDX)

إن بيانات العمالة الأمريكية القوية والتوقعات بأن تظل أرقام التضخم يوم الخميس مرتفعة بعناد، كلها رهانات متقطعة على أي شيء باستثناء أسعار الفائدة المرتفعة حتى عام 2023 وتدفع الدولار إلى أعلى مستوياته منذ عدة عقود.

كما تأثرت الرغبة في المخاطرة يوم الثلاثاء بعد أن أمطرت روسيا صواريخ على مدن أوكرانيا يوم الاثنين ردا على الانفجار الذي دمر الجسر الوحيد الذي يربط روسيا بشبه جزيرة القرم.

التحليل الفني:

يتداول المؤشر عند مستوى المقاومة 113.25 مما قد يتسبب في ارتفاع معدل التذبذب. ومع ذلك، سيكون هناك سيناريوان على هذا المستوى. الأول، إذا اخترق المؤشر فوق 113.25 فمن المحتمل أن يتجه نحو 114 و114.30. من ناحية أخرى، إذا فشل المؤشر في اختراق المقاومة، فقد يتجه نحو 112 على المدى القصير. مع ذلك، يظل الرسم البياني اليومي إيجابياً طالما أن المؤشر يتداول فوق 109.60.

نقطة المحور: 113.25

مستوى الدعممستوى المقاومة
113.10113.60
112.50113.80
112.30114.70

الجنيه الإسترليني (GBPUSD)

قال بنك إنجلترا إنه سيوسع مشترياته من السندات لتشمل السندات المرتبطة بالمؤشر، بعد البيع المضطرب في فئة الأصول يوم الاثنين والذي بدا أنه قد تم إطلاقه – مرة أخرى – من خلال جمع صناديق التقاعد النقدية لتلبية طلبات الهامش على المدى الطويل. مقايضات أسعار الفائدة.

من ناحية أخرى، انخفض معدل البطالة في بريطانيا إلى أدنى مستوياته منذ عام 1974 عند 3.5٪ في الأشهر الثلاثة حتى أغسطس، لكن الانخفاض كان مدفوعاً بقفزة قياسية في عدد الأشخاص الذين يغادرون سوق العمل، مما زاد من مشاكل بنك إنجلترا..

قال مكتب الإحصاءات الوطنية إن عدد الأشخاص المصنفين على أنهم غير نشطين – لا يعملون ولا يبحثون عنه – ارتفع بمقدار 252 ألف من الأشهر الثلاثة حتى مايو، وهي أكبر زيادة منذ بدء التسجيلات في عام 1971. مع ذلك، انخفض الجنيه بنسبة 0.4٪ مقابل الدولار عند 1.1013 دولار، بعد أن اخترق في البداية المستوى 1.10 دولار.

التحليل الفني:

يتحرك الباوند في قناة سلبية طويلة على الرسم البياني لكل ساعة على الرغم من الدعم عند المستوى 1.1000 حيث لا يزال ضغط البيع قوياً. في غضون ذلك، يظهر الرسم البياني اليومي ثلاث قمم منخفضة متتالية وينتظر تأكيد القاع الثالث تحت 1.0650. من حيث اتجاه التداول، يشير الرسم البياني لكل ساعة إلى استمرار الاتجاه الهبوطي بدون هدف محدد ولكن ستكون هناك تقلبات بين 1.0950 و1.1070.

نقطة المحور: 1.1065

مستوى الدعممستوى المقاومة
1.09901.1140
1.08301.1260
1.06501.1375

الذهب الفوري (XAUUSD)

حامت أسعار الذهب فوق أدنى مستوياتها السنوية يوم الثلاثاء بعد أن تراجعت بحدة على خلفية إشارات متشددة من مجلس الاحتياطي الفيدرالي، بينما ارتفعت أسعار النحاس على أمل استمرار الطلب الصيني على الرغم من الرياح الاقتصادية المعاكسة.

وارتفع الذهب الفوري 0.1% إلى 1,669.76 دولار للأوقية، بينما ارتفعت عقود الذهب الآجلة 0.1% إلى 1,676.75 دولار للأوقية. تراجعت كلتا الأداتين بنحو 2٪ يوم الاثنين، وهو أسوأ انخفاض لهما منذ أكثر من أسبوعين.

التحليل الفني:

تتجه أسعار الذهب إلى أسفل على الرسم البياني لكل ساعة لتصل إلى مستوى الدعم عند 1,665 دولاراً للأونصة. ومع ذلك، فإن الدعم الحالي ليس قوياً بما يكفي ليصمد أمام ضغوط البيع الحالية التي قد تكسر الدعم عند 1,665 و1,659 للتوجه نحو 1,650.

في الوقت نفسه، لا يزال الرسم البياني اليومي داخل قناة هابطة متجهاً نحو 1,620 على الإطار الزمني المتوقع.

نقطة المحور: 1,665

مستوى الدعممستوى المقاومة
1,6591,670
1,6501,680
1,6401,690

الخام الأمريكي (USOUSD)

شهدت أسعار النفط تعاملات متقلبة يوم الثلاثاء حيث أثرت الأسواق على احتمال ضعف الطلب مقابل تعطل الإمدادات بسبب الصراع الروسي الأوكراني وتخفيضات إنتاج أوبك. كما تأثرت المخاوف من تباطؤ الطلب في الصين، حيث أبلغت الدولة عن تفشي جديد لـ COVID قد يؤدي إلى مزيد من تدابير الإغلاق. تعد الصين أكبر مستورد للنفط الخام في العالم وقد شهدت انخفاضاً حاداً في الطلب بسبب القيود المرتبطة بفيروس كورونا هذا العام.

استقرت العقود الآجلة لخام برنت المتداولة في لندن، المعيار العالمي، عند 96.19 دولاراً للبرميل، في حين تراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكية 0.1٪ إلى 91.06 دولاراً للبرميل. انخفض كلا العقدين بنحو 2٪ يوم الاثنين بعد تصريحات متشددة من نائب رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي، لايل بيرنارد، أثارت المخاوف بشأن تباطؤ اقتصادي محتمل ناجم عن ارتفاع أسعار الفائدة، مما قد يضعف الطلب على النفط الخام.

نقطة المحور: 87.80

مستوى الدعممستوى المقاومة
86.3089.30
84.8590.80
83.4092.25