تداول بمسؤولية. العقود مقابل الفروقات هي أدوات مالية معقدة تنطوي على مخاطر مرتفعة وقد تؤدي الى خسارة الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية. يجب أن تتأكد مما إذا كنت تعرف كيفية عمل العقود مقابل الفروقات وما إذا كنت تستطيع تحمل المخاطر المترتبة عليها ةالتي قد تتسبب بخسارة رأس مالك.

تداول بمسؤولية. العقود مقابل الفروقات هي أدوات مالية معقدة تنطوي على مخاطر مرتفعة وقد تؤدي الى خسارة الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية. يجب أن تتأكد مما إذا كنت تعرف كيفية عمل العقود مقابل الفروقات وما إذا كنت تستطيع تحمل المخاطر المترتبة عليها ةالتي قد تتسبب بخسارة رأس مالك.

26 September

بقيت الأصول ذات المخاطر تحت الضغط الناجم عن عمليات البيع يوم الاثنين حيث استمرت المخاوف من تسارع التضخم والركود العالمي في الارتفاع. كانت أسواق المملكة المتحدة في بؤرة التركيز حيث انخفض الجنيه إلى أدنى مستوى له على الإطلاق وارتفعت عائدات السندات حيث تعهدت الحكومة بالضغط على تخفيضات ضريبية. تجاوز عائد السندات لأجل 10 سنوات 4٪ للمرة الأولى منذ عام 2010 حيث كثف المتداولون رهاناتهم على وتيرة وحجم ارتفاع أسعار الفائدة من قبل بنك إنجلترا.

مؤشر الدولار الأمريكي (USDX)

وصل مؤشر الدولار إلى 114.58 للمرة الأولى منذ مايو 2002 قبل أن يتراجع إلى 113.73 بنسبة 0.52٪ عن نهاية الأسبوع الماضي. دفع الضعف في العملات الرئيسية مؤشر الدولار ليلامس أعلى مستوى جديد له في 20 عاماً يوم الاثنين، حيث استمر الدولار في الاستفادة من شراء الملاذ الآمن.

عزز ارتفاع أسعار الفائدة الأمريكية العملة الاحتياطية هذا العام ومن المرجح أن تبقيها مرتفعة على المدى القريب. أشار بنك الاحتياطي الفيدرالي الأسبوع الماضي إلى أن أسعار الفائدة الأمريكية من المقرر أن ترتفع أكثر هذا العام، ومن المرجح أن تنتهي عام 2022 عند أعلى مستوى لها في 16 عاماً عند 4.4٪.

من الناحية الفنية، بقي المؤشر إيجابياً على كل من الرسم البياني اليومي والرسم البياني لكل ساعة بعد تجاوز المستوى 114. مع ذلك، على الرغم من التباطؤ على الرسم البياني لكل ساعة باتجاه 113، تظل المؤشرات الفنية إيجابية وتشير إلى اتجاه صاعد بعد التصحيح إلى 112.90.

نقطة المحور: 113.00

مستوى الدعممستوى المقاومة
112.90113.60
112.75113.80
112.60114.10

اليورو (EURUSD)

وانخفض اليورو بنسبة 0.5٪ إلى أدنى مستوى له في 22 عاماً عند 0.09540 دولاراً. شهدت مجموعة من القراءات الاقتصادية الضعيفة في منطقة اليورو الأسبوع الماضي قيام المستثمرين بالتسعير في ظل ركود محتمل في منطقة اليورو. كما أدت المخاوف من أزمة الطاقة المتصاعدة والتصعيد المحتمل في الحرب الروسية الأوكرانية إلى إضعاف المعنويات تجاه العملة. ومن المقرر أيضاً أن تدفع انتخابات نهاية الأسبوع في إيطاليا تحالفاً يمينياً إلى أغلبية واضحة في البرلمان.

يظهر الرسم البياني اليومي ضغطاً شديداً أدنى مستويات التكافؤ ويؤكد الاتجاه الهبوطي نحو 0.9500. يشير الرسم البياني للساعة إلى مزيد من الانخفاض بدون دعم قوي.

نقطة المحور: 0.9685

مستوى الدعممستوى المقاومة
0.96550.9730
0.95500.9770
0.95000.9820

الجنيه الإسترليني (GBPUSD)

انخفض الجنيه الإسترليني إلى مستوى قياسي منخفض حيث يتوقع التجار أن الخطة الاقتصادية للحكومة الجديدة ستمدد الموارد المالية لبريطانيا إلى أقصى حد. انخفض الجنيه الإسترليني بنسبة 4.9٪ إلى أدنى مستوى له على الإطلاق عند 1.0327 دولار، قبل أن يستقر فوق 1.05405 دولار، أي أقل من إغلاق الجلسة السابقة بنسبة 2.9٪.

ارتفعت عائدات السندات الحكومية البريطانية بأكبر قدر في يوم واحد منذ أكثر من ثلاثة عقود يوم الجمعة، مع ارتفاع عائدات سندات الخزانة البريطانية ذات الخمس سنوات – وهي واحدة من أكثر العوائد حساسية لأي تحول قريب المدى في سعر الفائدة أو توقعات الاقتراض – بمقدار النصف. نقطة مئوية.

جاء التدخل عقب قرار بنك اليابان بالحفاظ على سياسته النقدية فائقة السهولة. قدم هذا تبايناً مباشراً مع الموقف الذي اتخذه مجلس الاحتياطي الفيدرالي يوم الأربعاء عندما رفع البنك المركزي الأمريكي أسعار الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس وأشار إلى أن أسعار الفائدة سترتفع أعلى وستظل مرتفعة لفترة أطول مما كانت الأسواق قد استعانت به سابقاً.

من الناحية الفنية، يظل الباوند سلبياً دون المستوى 1.0830 على الرغم من التصحيح من 1.0290 ويشير إلى احتمال انخفاض من 1.0830. تظهر المؤشرات الفنية تباطؤاً في الاتجاه الهبوطي بينما تظل بعيدة عن تغيير الاتجاه. في الوقت نفسه، فإن الرسم البياني اليومي سلبي أيضاً ويظهر MACD إمكانية المزيد من الانخفاض نحو مستويات التكافؤ.

نقطة المحور: 1.0775

مستوى الدعممستوى المقاومة
1.07001.0830
1.06101.0950
1.04151.1110

الذهب (XAUUAD)

تراجعت أسعار الذهب أكثر حيث حقق الدولار أعلى مستوى جديد له في 20 عاماً وسط مخاوف متزايدة من ارتفاع أسعار الفائدة والركود الاقتصادي المحتمل. تراجعت الأسواق الأسبوع الماضي بعد أن رفع مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي أسعار الفائدة وحذر من ألم اقتصادي محتمل في الوقت الذي يتطلع فيه إلى مكافحة التضخم الجامح. بقي الذهب الفوري دون تغيير عند حوالي 1643.82 دولاراً للأوقية، بينما تراجعت العقود الآجلة للذهب 0.3٪ إلى 1651.30 دولاراً للأوقية. يتم تداول كلا الأداتين عند أدنى مستوى لهما منذ أوائل عام 2020، بعد تعرضهما لخسائر حادة الأسبوع الماضي.

من الناحية الفنية، لا يزال المعدن الثمين تحت ضغط البيع تحت 1650 دولاراً للأونصة على الرسم البياني لكل ساعة. مع ذلك، تظهر المؤشرات الفنية احتمالية حدوث تذبذب وانتعاش طفيف إلى مستوى 1،650 خلال الجلسة الأوروبية.

نقطة المحور: 1,646

مستوى الدعممستوى المقاومة
1,6401,650
1,6341,656
1,6271,663

الخام الأمريكي (USOUSD)

تراجعت أسعار النفط لليوم الثاني على خلفية مخاوف من انخفاض الطلب على الوقود من ركود عالمي متوقع ناجم عن ارتفاع أسعار الفائدة في جميع أنحاء العالم ومع ارتفاع الدولار الأمريكي يحد من قدرة المستهلكين بغير الدولار على شراء النفط الخام. وانخفض كلا العقدين بنحو 5٪ يوم الجمعة. تراجعت العقود الآجلة لخام برنت اليوم بنسبة 1.57٪ إلى 84.80 دولاراً للبرميل، في حين تراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط بنسبة 1.46٪ إلى 77.59 دولاراً للبرميل.

يتحرك خام غرب تكساس الوسيط بطريقة بطيئة قد تؤدي إلى اتجاه أفقي أقل من 80 دولاراً للبرميل. ومع ذلك، تظهر المؤشرات الفنية إشارات محايدة، لكن حركة السعر تظهر ميلاً للحركة السلبية.

نقطة المحور: 78.00

مستوى الدعممستوى المقاومة
77.1080.10
68.0081.60
67.6083.30