تداول بمسؤولية. العقود مقابل الفروقات هي أدوات مالية معقدة تنطوي على مخاطر مرتفعة وقد تؤدي الى خسارة الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية. يجب أن تتأكد مما إذا كنت تعرف كيفية عمل العقود مقابل الفروقات وما إذا كنت تستطيع تحمل المخاطر المترتبة عليها ةالتي قد تتسبب بخسارة رأس مالك.

تداول بمسؤولية. العقود مقابل الفروقات هي أدوات مالية معقدة تنطوي على مخاطر مرتفعة وقد تؤدي الى خسارة الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية. يجب أن تتأكد مما إذا كنت تعرف كيفية عمل العقود مقابل الفروقات وما إذا كنت تستطيع تحمل المخاطر المترتبة عليها ةالتي قد تتسبب بخسارة رأس مالك.

25 April

النظرة العامة:

في التقرير الأسبوعي، نوفر لك توضيحاً لأهم أحداث الأسبوع القادم وكل ما يلزم لبناء إستراتيجيتك خلال الأسبوع.

يراقب المستثمرون أرباح الشركات وإفصاحاتها عن أداء الربع الأول من العام على أمل أن تساعد الأرباح القوية أسواق الأسهم في النهوض. في غضون ذلك، ستصدر كل من الولايات المتحدة ومنطقة اليورو بيانات أولية عن النمو في الربع الأول إلى جانب قراءات التضخم.

في الولايات المتحدة

ستكون البيانات المتعلقة بالنمو الاقتصادي والتضخم في الولايات المتحدة تحت الأضواء هذا الأسبوع بسبب المخاوف بشأن ما إذا كان بنك الاحتياطي الفيدرالي يمكنه تطبيق خطة دقيقة للاقتصاد حيث يعمل بقوة للحد من التضخم المرتفع.

من المتوقع أن تتراجع قيم البيانات الأولية للنمو في الربع الأول مع الناتج المحلي الإجمالي بشكل حاد إلى 1.1٪ من قيمتها في الربع الأخير من عام 2021 عند 6.9٪. علاوة على ذلك، سيتبع بيانات الناتج المحلي الإجمالي في اليوم التالي مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي، والذي يُعتقد أنه مقياس التضخم المفضل لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي.

قال رئيس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول الأسبوع الماضي “ستكون زيادة سعر الفائدة بمقدار نصف نقطة خياراً متاحاً” في الاجتماع التالي في 3-4 مايو. وأضاف رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي أن المستثمرين الذين يتوقعون إرتفاعاً بنصف نقطة “يتفاعلون بشكل مناسب “.

ومن البيانات المهمة خلال الأسبوع أيضاً طلبات السلع المعمرة، ومؤشر ثقة المستهلك، ومبيعات المنازل الجديدة، ومطالبات البطالة الأولية، ومؤشر مديري المشتريات في شيكاغو.

أهم أحداث الأسبوع في الولايات المتحدة:

التاريخالحدثالمتوقعالسابق
26-Aprطلبيات السلع المعمرة الأساسية0.50%-0.60%
26-Aprطلبيات السلع المعمرة1.00%-2.10%
26-Aprمؤشر ثقة المستهلك108.5107.2
28-Aprالناتج المحلي الإجمالي المسبق1.00%6.90%
28-Aprالرقم القياسي المسبق لأسعار الناتج المحلي الإجمالي7.30%7.10%
28-Aprمطالب البطالة178K184K
29-Aprمؤشر أسعار PCE الأساسي0.30%0.40%
29-Aprمؤشر ثقة المستهلك من جامعة مينيسوتا65.865.7

منطقة اليورو

ينتظر المستثمرون خلال الأسبوع في منطقة اليورو بيانات حول الناتج المحلي الإجمالي للربع الأول وبيانات أولية عن تضخم أسعار المستهلكين لشهر أبريل، والذي من المتوقع أن يأتي عند 7.4٪، أي أعلى بأربع مرات تقريباً من هدف البنك المركزي الأوروبي البالغ 2٪. قالت رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاغارد الأسبوع الماضي إنه من المرجح أن ينهي البنك المركزي الأوروبي خطة شراء السندات في وقت مبكر من الربع الثالث ورفع أسعار الفائدة قبل نهاية العام لمكافحة التضخم.

لكن ما زالت آثار الحرب في أوكرانيا تخيم على قرار البنك المركزي الأوروبي نتيجة ارتفاع أسعار الطاقة وتعطيل سلاسل التوريد بسبب الوباء وتفاقمت بسبب الحرب التي كانت بمثابة عبء على النمو.

أرباح الشركات الأوروبية تصدر بشكل مكثف في الأسبوع المقبل، بينما من المتوقع أن تعكس الشركات نسب التضخم في بياناتها للربع الأول، سيركز المستثمرون بشدة على توقعاتهم لبقية العام.

في الانتخابات الفرنسية، فوز مارين لوبان سيكون مفاجأة كبيرة خصوصاً بعد المناظرة التلفزيونية الأسبوع الماضي، حيث يتقدم الرئيس الحالي إيمانويل ماكرون بفارق 12 نقطة في استطلاعات الرأي. تكهن العديد من المحللين بأن فوز لوبان قد يؤدي إلى أزمة دستورية.

أهم أحداث الأسبوع القادم في أوروبا:

التاريخالحدثالمتوقعالسابق
24-Aprالانتخابات الرئاسية الفرنسية  
24-Aprاجتماع صندوق النقد الدولي  
25-Aprمناخ الأعمال IFO الألماني88.390.8
25-Aprمناخ الأعمال البلجيكي NBB0.20.4
27-Aprمناخ المستهلك الألماني GfK-14.3-15.5
28-Aprمؤشر أسعار المستهلك الألماني0.60%2.50%
28-Aprمؤشر أسعار المستهلك الإسباني9.10%9.80%
28-Aprمعدل البطالة الإسبانية12.90%13.30%
28-Aprالنشرة الاقتصادية للبنك المركزي الأوروبي  
29-Aprالإنفاق الاستهلاكي الفرنسي-0.10%0.80%
29-Aprالناتج المحلي الإجمالي الفرنسي0.30%0.70%
29-Aprأسعار الواردات الألمانية3.20%1.30%
29-Aprمؤشر أسعار المستهلك الفرنسي0.30%1.40%
29-Aprالناتج المحلي الإجمالي الإسباني0.60%2.20%
29-AprM3 عرض النقود6.20%6.30%
29-Aprإجمالي الناتج المحلي الإيطالي الأولي-0.30%0.60%
29-Aprالناتج المحلي الإجمالي الألماني (التقديري)0.20%-0.30%
29-Aprالقروض الخاصة4.50%4.40%
29-Aprتقدير مؤشر أسعار المستهلك الأساسي (عام)3.10%2.90%
29-Aprمؤشر أسعار المستهلك الإيطالي0.60%1.00%
29-Aprالناتج المحلي الإجمالي الأولي0.30%0.30%

المملكة المتحدة

أبرزت مبيعات التجزئة البريطانية المخيبة للآمال ومؤشر مديري المشتريات للخدمات العالمية من ستاندرد آند بورز معضلة بنك إنجلترا، مما أدى إلى انخفاض الجنيه إلى ما دون 1.2900، وهو أدنى مستوى له منذ نوفمبر 2020. وانخفضت مبيعات التجزئة البريطانية بنسبة 1.4٪ خلال الشهر في مارس مقابل -0.3٪ المتوقعة و -0.5٪. السابق. في غضون ذلك، انخفض المؤشر الأولي لنشاط أعمال الخدمات في المملكة المتحدة لشهر أبريل إلى 58.3 مقابل توقعات 62.6 و60.0 لشهر مارس.

لا يوجد شيء مهم فيما يتعلق بالإصدارات الاقتصادية رفيعة المستوى من المملكة المتحدة هذا الأسبوع. لكن يجب متابعة تأثير الإصدارات الأمريكية عن كثب.

أهم أخبار بريطانيا في الأسبوع القادم:

التاريخالحدثالمتوقعالسابق
25-AprRightmove HPI 1.70%
25-Aprتوقعات النظام الصناعي CBI2426
26-Aprصافي اقتراض القطاع العام14.2B12.3B
27-Aprمبيعات CBI المحققة129
29-Aprعلى الصعيد الوطني HPI0.80%1.10%

أهم أخبار العالم في الأسبوع القادم:

التاريخالعملةالحدثالمتوقعالسابق
25-AprCADخطاب رئيس البنك المركزي الكندي  
27-AprAUDمؤشر أسعار المستهلك1.70%1.30%
28-AprJPYتقرير توقعات بنك اليابان  
28-AprJPYبيان السياسة النقدية  
28-AprJPYالمؤتمر الصحفي لبنك اليابان  
29-AprCHFخطاب رئيس البنك الوطني السويسري  
29-AprCADالناتج المحلي الإجمالي 0.20%

النفط الخام

في الأسبوع الماضي، كانت الحكومات ومنتسبو السوق بشكل عام يحاولون معرفة التأثير الحقيقي لسياسة مكافحة انتشار فيروس كورونا في الصين وإغلاقها لشنغهاي. استقرت أسعار النفط العالمية يوم الجمعة، مسجلين ثالث خسائر أسبوعية في أربعة أسابيع، ردًا على حملة مكافحة كورونا على شنغهاي، فضلاً عن احتمال ضعف النمو العالمي وارتفاع أسعار الفائدة.

وفقاً لبيانات حكومية رسمية صدرت هذا الأسبوع، نما الاقتصاد الصيني بنسبة 4.8٪ على أساس سنوي في الفترة من يناير إلى مارس. لكن صندوق النقد الدولي خفض توقعاته للنمو للصين في عام 2022.

نتيجة لإغلاق شنغهاي، من المتوقع أن ينخفض إستهلاك ​ الديزل ووقود الطائرات في أبريل بنسبة 20٪ عن العام السابق. سيعادل ذلك انخفاضاً في استهلاك النفط الخام بمقدار 1.2 مليون برميل يومياً وسيكون أكبر صدمة للطلب منذ الإغلاق قبل أكثر من عامين.